قتلى ديترويت 302 خلال 2016 .. وتراجع ملحوظ في حوادث إطلاق النار
Friday, 01.06.2017, 04:49 PM

محمد الرموني - «صدى الوطن»


سجلت مدينة ديترويت خلال العام ٢٠١٦ تراجعاً ملحوظاً في حوادث إطلاق النار والسطو وخطف السيارات، في حين شهدت المدينة ارتفاعاً في جرائم القتل حيث سقط سبعة قتلى إضافيين مقارنة بالعام ٢٠١٥.

وقال قائد شرطة المدينة جيمس كريغ خلال مؤتمر صحفي، إن دائرته نجحت في الحد من العديد من أنواع الجرائم، مؤكداً أن تحقيق الأمن في ديتروريت يتطلب وقتاً طويلاً مثلما حصل في مدينتي لوس أنجليس ونيويورك اللتين كانتا تعانيان من تفشي الجريمة.

ولفت كريغ الى أنه بات يلمس لدى سكان ديترويت شعوراً متزايداً بالأمان، مشيداً بمشروع «غرين لايت» الذي يوفر خدمة البث المباشر للأحداث من المتاجر ومحطات الوقود في أحياء المدينة الى مقر قيادة الشرطة، بهدف مكافحة الجريمة ورصد المطلوبين.

ووفق البيانات الرسمية لدائرة الشرطة، وقعت خلال العام الماضي، ٩٥٨ حادثة إطلاق نار غير مميتة في المدينة، انخفاضاً عن العام ٢٠١٥ بسبعين حادثة (8 بالمئة). في حين سقط 302 قتيل خلال ٢٠١٦.

واعتبر كريغ أن حوادث إطلاق النار بالنسبة له تعد «محاولات قتل فاشلة»، لافتاً الى أن التراجع الملحوظ في هذا النوع من الحوادث يعني أن الأمور تسير في الاتجاه الصحيح.

ويقدر عدد سكان المدينة بحوالي 677 ألف نسمة، وبذلك بلغ معدل جرائم القتل خلال العام المنصرم 44.6 قتيلاً لكل مئة ألف نسمة، وهو ما أبقى ديترويت ضمن قائمة أخطر المدن الأميركية.

ويشار الى أن ديترويت شهدت أيضاً ارتفاعاً طفيفاً في حوادث الاغتصاب من 537 جريمة في 2015 الى 564 في 2016. كما سجلت زيادة في سرقات السيارات بنسبة 5.8 بالمئة (8534 سرقة سيارة في 2016).

أما جرائم خطف السيارات تحت تهديد السلاح، فانخفضت بنسبة كبيرة، من 531 حادثة في 2015 الى 382 في 2016.

كما يشار الى أن ديترويت اشتهرت في السبعينات والثمانينات باسم «مدينة الجريمة»، حيث كان يسقط فيها حوالي 700 قتيل سنوياً.


بداية دموية لـ2017

مع بداية العام الجديد، لقي رجلان (39 عاماً) و(21 عاماً) حتفهما في ديترويت بتعرضهما لإطلاق نار في غرب المدينة عقب ساعات قليلة من منتصف ليل رأس السنة.

وقالت الشرطة إن الرجلين قتلا حوالي الساعة الرابعة من صباح يوم الأحد الماضي، حيث سمع رجلٌ يقطن منزلاً على شارع فاوست في منطقة وورنديل، دوي رصاص خارج منزله قبل أن يشاهد رجلاً (39 عاماً) يدخل اليه وهو ينزف بغزارة. 

وبعد إبلاغه الشرطة، انطلق الرجل الى شارع وودمونت المجاور لإبلاغ قريب الضحية بالحادثة. ولدى عودته، تفاجأ بوجود جثة رجل آخر (21 عاماً) في المكان وقد أصيب بعيارات نارية.

ويوم الإثنين الماضي وقعت ثالث جريمة قتل في ديترويت مع تعرض رجل (47 عاماً) لإطلاق نار وهو يقود سيارته عند تقاطع شارعي غرينفيلد وغلنديل في غرب المدينة، ما أدى الى اصطدامه بسياج أحد المنازل ووفاته على الفور.

ولم تحدد شرطة ديترويت أياً من المشتبه بهم في الحادثتين.

وسجلت أول جريمة قتل في شرق ديترويت لهذه السنة، بعد منتصف ليل الأربعاء الماضي، داخل محطة للوقود (ماراثون) عند تقاطع شارعي غراشت وإيستبرن، حيث لقي رجل (22 عاماً) مصرعه إثر مواجهة عند مضخة الوقود مع مشتبهين تم تصويرهما داخل المتجر بواسطة كاميرات المحطة.




(Votes: 0)



  • Su
  • Mo
  • Tu
  • We
  • Th
  • Fr
  • Sa
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31
  •  
  •  
  •  
  •