«سور».. طلاب في جامعة ديربورن يمدّون يد العون للأيتام والمشرَّدين
Friday, 01.06.2017, 05:09 PM

زهراء فرحات - «صدى الوطن»


أسست مجموعة من الطلاب في «جامعة ميشيغن-ديربورن» نادياً إنسانياً لمساعدة الأيتام، محليا ودوليا، بإسم «طلاب لإغاثة الأيتام» SOR، ليكون فرعا تابعا لمنظمة «إغاثة الأيتام» العالمية. وجاء إطلاق النادي في الخريف الماضي وفي وقت تزداد فيه أعداد الأيتام والمحرومين من الحاجات الأساسية للعيش حول العالم بشكل عام، وفي منطقة الشرق الأوسط بشكل خاص.

وكان طلاب في جامعتي «وين ستايت» و«أوكلاند» قد بادروا سابقاً الى إطلاق أندية طلابية تحت مظلة مؤسسة «إغاثة الأيتام»، وهو ما أوحى للطالبة العربية الأميركية ديانا عليق (20 عاما) بتأسيس فرع للمنظمة في «جامعة ميشيغن -ديربورن» مدفوعة برغبتها في مساعدة الأيتام من أبناء بلدها الأم، لبنان، بحسب ما قالت لـ«صدى الوطن»، مؤكدة أنها كانت على الدوام راغبة بمساعدة المحتاجين وأنها وجدت الفرصة سانحة لتحقيق رغبتها بتأسيس النادي الطلابي الجديد.

عليق التي ترأس النادي، طالبة في المرحلة التحضيرية لدراسة الطب البشري، أضافت بالقول «إن هذا النادي يسمح لي بتحقيق تلك الرغبة واستخدام قدراتي ومهاراتي لمساعدة هؤلاء المحتاجين.. مثل هذا العمل يصنع فرقاً في حياة هؤلاء الأشخاص، وهذا الفرق مهما كان صغيراً فهو يستحق الجهود الكثيفة التي نبذلها». 

بدورها، أكدت الطالبة في «الدراسات النسوية والجنسانية والعلم السلوكي» دانا محمد (21 عاماً) أن مهمة النادي الطلابي تتضمن تأمين الأدوية والمساعدات الطبية للأيتام، وأن النادي يركز عمله في الوقت الحاضر على مشروع دولي بالتعاون مع «جمعية المبرات الخيرية» بمدينة ديربورن، لمساعدة دار الأيتام في لبنان، التي تقوم بإيواء العديد من الأطفال المعوقين.

وأشارت محمد -التي تشغل منصب نائب رئيسة «سور»- إلى أن مجموعة من أعضاء النادي الطلابي قد يقومون بزيارة «دار الأيتام» اللبنانية في المدى القريب، وقالت: نقوم حاليا بالتخطيط لإقامة رحلة إلى لبنان، صيف 2017، وهي مناسبة ستوفر للأعضاء فرصة لزيارة الأيتام الذين نسعى لمساعدتهم.

ونقلت محمد التي أتيحت لها فرصة الاتصال ببعض الأيتام اللبنانيين الذين تتكفل برعايتهم دار الأيتام، شعورهم بالسعادة والامتنان للرعاية والاهتمام الذين يلقونه من قبل المتبرعين والنشطاء الإنسانيين، وقالت «على الرغم من أن هؤلاء الأيتام يعانون من الإعاقات، إلا أنهم يدركون بكل تواضع معنى الاهتمام الذي يلقونه من الآخرين.. هؤلاء بحاجة إلى الرعاية الطبية بكل تأكيد، ولكنهم في المقام الأول بحاجة إلى أن يعرفوا أن هناك أشخاصاً يهتمون لأمرهم ويعتنون بهم، وأن نادي «سور» قادر على أداء المهمتين معا، وهذا أمر مدهش حقاً».

محليا، يتولى النادي مسؤولية العناية بإحدى الغرف المعدة لإيواء العائلات المشردة في «المركز الأسري بمقاطعة وين» في مدينة وستلاند، حيث يقوم الطلاب بمهمة العناية بتلك الغرفة وتأثيثها بالضروريات اللازمة لإقامة العائلات المحتاجة، وقد وصفت محمد تلك المهمة بأنها «وسيلة الأعضاء لرد الجميل للمجتمع المحلي».


نمو سريع

نادي «سور» في جامعة ديربورن كان يضم ثلاثة طلاب فقط عند تأسيسه، بينهم عليق ومحمد، ولكنه يضم الآن أكثر من عشرين عضواً، وهيئة إدارية، وهو مستمر في استقطاب المزيد من الطلاب الراغبين بعمل الخير. ويصف أمين سر النادي جوناثان غافيا (24 عاماً)، وهو طالب في المرحلة التحضيرية لدراسة الطب البشري: إن أفضل ما يتميز به «سور» هو مرونة أعضائه وقدرتهم على التكيف والتنفيذ المبدع إضافة إلى قدرتهم على تطوير الأفكار ومثابرتهم على تنفيذها.

وقال سكرتير النادي زهرو صعب (20 عاماً) وهو طالب في كلية العلوم السياسية: إن المساهمة في مساعدة الأطفال الأكثر عرضة للخطر، ممن هم بحق بحاجة للمساعدة، تصنع الفرق المطلوب في العالم. 

ومع أن «سور» هو نادٍ طلابي، إلا أن الأعضاء المجتمعيين يمكنهم أن يساهموا في المساعدة من خلال المشاركة في جمع التبرعات. 

وتشير محمد إلى أن النادي قد أطلق في شهر كانون الثاني (يناير) الجاري حملة تغذية في كل يوم جمعة، حيث تقوم المطاعم والأعمال التجارية في مدينة ديربورن بالتبرع بسخاء لتلك الحملة.

كما أن النادي يقوم بتنظيم فعاليات متنوعة من أجل جمع التبرعات، بحسب محمد، مثل بيع المخبوزات في الحرم الجامعي، وإقامة نشاطات موسيقية ورياضية متعددة، مثل الـ«كاريوكي» والبولينغ والتزلج على الجليد.

ويمكن للأشخاص غير القادرين على ارتياد تلك
النشاطات، والراغبين في مساعدة «سور» أن يتبرعوا عبر الموقع: https://givebutter.com/fy9c43

أما الراغبون بالعمل التطوعي مع النادي فيمكنهم مراسلة العنوان البريدي التالي: sorumdearborn@gmail.com 




(Votes: 0)



  • Su
  • Mo
  • Tu
  • We
  • Th
  • Fr
  • Sa
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31
  •  
  •  
  •  
  •