"التضامن" يفوز ببطولة "يوم القدس" الكروية في ديربورن
Monday, 10.12.2009, 12:34 AM


ديربورن - خاص "صدى الوطن"

بمناسبة "يوم القدس العالمي" واحتفالا بهذا اليوم المجيد عند الأمتين الاسلامية والعربية برعاية وحضور الشيخ هشام الحسيني مرشد مركز كربلاء الحسيني وغالب الياسري مدير اذاعة كربلاء (صوت العراق الجديد) وفعاليات من الجالية العراقية يتقدمهم جبار الزيرجاوي والحاج شده البريهي وقاسم ياسين لاعب نادي الزوراء العراقي السابق، اقيم نهائي بطولة "القدس" السنوية بادارة محمد الحساني وسمير الجابري وذلك على ملاعب انطوني في مدينة ديربورن حيث جمعت المباراة النهائية فريقي "التضامن" العراقي ونادي تشلسي الوافد الجديد الى العائلة الرياضية في ديربورن.
لم يكن اشد المتفائلين ان تجمع المباراة النهائية لفريقين كانا خارج الحسابات الرياضية لبلوغ تلك المباراة حيث ان كل الترجيحات كانت تصب في مصلحة فريقي "النسور" ونادي "الشباب" العراقي منظم الدورة ولكن حسابات حقل المتابعين لم تتوافق مع حسابات بيدر الملعب ولان الكرة تعطي من يعطيها، فقد تفوق في مباراتي نصف النهائي فريق "تشلسي" على نظيره نادي "الشباب" بركلات الجزاء الترجيحية بعد التعادل الايجابي في الوقت الاصلي للمباراة 1-1 في حين تأهل نادي "التضامن" الى النهائي بعد فوزه بركلات الترجيح ايضا على فريق "النسور" القوي.
وفي العودة الى اجواء المباراة النهائية فقد كانت رائعة الاخراج والتنظيم وحتى الحضور الجماهيري كان مميزا حضورا وتشجيعا ولولا الطقس الممطر لكان الملعب امتلأ بمحبي كرة القدم.
 بدأت المباراة منذ صافرتها الاولى بندية قل نظيرها والعاب رائعة وفنيات عالية تعاقب عليها كل لاعبي الفريقين حتى اعتقدنا اننا نشاهد مباراة ببطولة كبرى ما يبشر بخامات عظيمة بين اللاعبين قد يستفيد منها المنتخبات العربية التي يتبع لها هؤلاء اللاعبين وكانت المباراة شيقة الى حد كبير حيث كنا نشاهد هجمات متبادلة كانت تسرق الآهات من المشجعين حسرة على ضياع الفرص الكثيرة التي لاحت للفريقين ومنذ الدقيقة الخامسة يسدد كابتن فريق "التضامن" كرة قوية ترتد من الحارس الى المتابع مرتضى الزرقاني ليزرعها في المرمى مفتتحا التسجيل 1-0 للتضامن. وبين كر وفر وهجمات متلاحقة يبدع الحارس التضامني في الذود عن مرماه بطريقة عجيبة ليحافظ على نظافة شباكه ويهدي فريقه ببطولة الدورة. وبعد المباراة قام الشيخ هشام الحسيني والحضور الرسمي بتسليم الفائزين الميداليات والكؤوس حيث نال الجوائز كل من:
- المركز الاول: التضامن العراقي
- المركز الثاني: تشلسي
- المركز الثالث: النسور
- المركز الرابع: الشباب
- اللاعب المثالي: شمسان اليمني وعلي صبرا
- الهداف : حامد العلي
- افضل حارس: حسين علوي
- افضل مدافع: عمار القاصد
- جائزة التميز الاعلامي: "صدى الوطن"  
وقد شكر السيدين سمير الجابري ومحمد الحساني كل من ساهم بانجاح هذا الحدث الرياضي المعبر والذي يعني الكثير للعرب والمسلمين وخصا بالشكر الشيخ هشام الحسيني والسيد غالب الياسري والنجم السابق قاسم ياسين جريدة "صدى الوطن" لتغطيتها الاعلامية للدورة وجميع الحضور وتوجه باهداء البطولة الى روح الشهداء الذين يسقطون من اجل القدس ومسجد الاقصى واعتبر ان البطولة نجحت الى حد كبير من خلال الحضور الجماهيري وتمنى لو ان الطقس الماطر قد ساعد في المباراة النهائية لكان النهائي ظهر بأبهى حلة.


ربيع عبدالله

(Votes: 0)

تعليقك على الموضوع
اسمك:
بريدك الالكتروني:
Security Code:
العنوان:
التعليق:



  • Su
  • Mo
  • Tu
  • We
  • Th
  • Fr
  • Sa
  •  
  •  
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31
  •  
  •